- Advertisement -

- Advertisement -

مجلس النواب واتحاد كتاب المغرب يوقعان على مذكرة تفاهم للتنسيق وتعزيز التعاون بينهما

وقع مؤخرا مجلس النواب واتحاد كتاب المغرب، على مذكرة تفاهم للتنسيق وتعزيز التعاون بينهما، وذلك في أعقاب افتتاح أشغال المناظرة الوطنية حول الثقافة المغربية المنعقدة بمدينة طنجة.

وتهدف المذكرة، حسب الموقع الرسمي لمجلس النواب، إلى” تحديد إطار عام للتعاون لإشراك الاتحاد في اللقاءات والاستشارات والمقترحات والقراءات لمشاريع النصوص التشريعية، المتصلة بالهوية والثقافة والفن واللغات والشباب والمرأة والمناصفة وغيرها من المواضيع والقضايا التي تندرج ضمن اهتمام اتحاد كتاب المغرب”.

وبهذا الخصوص، قال رشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب أن : ” التوقيع على مذكرة التفاهم هذه يعد ترجمة فعلية لما جاء به دستور سنة 2011 الذي بوأ المجتمع المدني مكانة مهمة باعتباره فاعلا أساسيا في بناء الديمقراطية التشاركية”، كما اشار إلى أن المذكرة ستكن الطرفان من تفعيل التنسيق وتعزيز التعاون مع اتحاد كتاب المغرب في المواضيع ذات الاهتمام المشترك “.
وتنص مذكرة التفاهم على تنظيم ندوات ولقاءات مشتركة ومتابعة المجلس للتوصيات التي تسفر عنها بعض اللقاءات التي ينظمها اتحاد كتاب المغرب، وخصوصا تلك المتعلقة بالهوية والثقافة واللغات والشباب والمرأة.

وفي الأخير، وفي مجال الديبلوماسية البرلمانية، أشارت المذكرة إلى أهمية دعمها عبر التنسيق بين المجلس والاتحاد بتقوية الديبلوماسية الثقافية الموازية.

ومما يجدر ذكره أن مجلس النواب شارك بوفد نيابي هام في أشغال المناظرة الوطنية حول الثقافة المغربية التي عرفت جلستها الافتتاحية تكريم العديد من الوجوه الثقافية المغربية والأجنبية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد