- Advertisement -

- Advertisement -

الروائي ” عبد الحميد البجوقي ” يقدم ويوقع روايته ” عيون المنفى ” بطنجة

يحتضن رواق الفن المعاصر ” محمد الإدريسي ” بطنجة يوم غد الجمعة على الساعة السادسة والنصف حفل تقديم وتوقيع رواية ” عيون المنفى ” لمؤلفها عبد الحميد البجوقي، بمشاركة الكاتب والإعلامي ” شكري البكري ” والاستاذ ” العربي المصباحي ”

الكاتب والسياسي والناشط الحقوقي ” عبد الحميد البجوقي ”  لا يطرح من خلال “عيون المنفى” لا كتجربة شخصية أو كمذكرة أو سيرة داتية ـ موضوع النفي كتيمة تتشكل في المغرب وككتابة إبداعية تجلت في سرد تشابكت حوله تيمات أخرى وأحداث وفضاءات ووقائع موازية جعل من الرواية نصا حكائيا سلسا ترك وقعا ملحوظا على شخوصها في صور وأحداث انطلقت من ملاحقات الجهاز البوليسي لسعيد ـ الشخصية المحوريةـ  لتمتد في كل ثنايا النص، تضمها فضاءات ووقائع متوازية فرضها وطن المنفى في حضور تاريخي واجتماعي وسياسي وثقافي يؤطره ثراء تخييلي يستمد آلياته من خصائص الكتابة الروائية وعمقها.

وإنما يطرح عبد الحميد الروائي أسئلة وقضايا بأشكال ومستويات تعبيرية يسكنها الألم والحب والجنس في إيقاع سريع ومتواتر مستتْمِرا مرجعياته وموهبته وكفاءاته. إيقاعات  تُسيِّجُ  قراءات عبد الحميد التي انتجت من حسه الجماعي ورؤيته الثاقبة للواقع في احتراق للشامل واهتمام بالهوامش وتفاصيل الأحداث والأشخاص المنصهرة داخل دات اقتلعت من جدور الوطن لتحط داخل غربة وطن المنفى.

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد