- Advertisement -

- Advertisement -

وكالة روسية تفضح بالفيديو: 21 قبطي مصري ذبحوا في قطر وليس في ليبيا

كشفت وكالة روسية عن مكان ذبح المصريين المسيحين علي جزيرة صخرية في قطر وليس في ليبيا، كما أكدت وكالة “المسح الجغرافية” أن فريق من طاقمها أجري بحثا عن المكان الذي تم فيه إعدام المصريين وتبين بعد التدقيق وتحديد أهم نقاط البحث في تلك الجزيرة.

وأوضحت الوكالة الروسية، أن الجو في ليبيا في الوقت الذي تم فيه عملية الإعدام الجو صافي وليس فيه أي سحب، مضيفة أنه وعند تحليل صور منطقة الشرق الأوسط وجدت سفين في قطر ترددت عليها سفين أيام متتالية مع العلم انها جزيرة صحراوية خالية من السكان وجاءت نتيجة وجود شجرة النخيل ونوع احجار الصخر.

وخلص الشريط، إلى أن “جميع مشاهد القتل والإعدام البشعة التي ينشرها تنظيم “داعش”، يتم تصويرها وإخراجها من طرف فريق واحد، وفي نفس الجزيرة القطرية”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد