- Advertisement -

- Advertisement -

مقتل شاب من “باب برد” في معركة بين داعش والجيش السوري

لقي شاب من منطقة باب برد التابعة لإقليم شفشاون شمال المغرب مصرعه خلال الأيام القليلة الماضية إثر معارك طاحنة بين قوات الجيش السوري، وعناصر تنظيم ” داعش ” التي كان يقاتل في صفوفها.

ووفق ما أفادت به الجريدة الرقمية ”الغمارية”  حسب مصادرها الخاصة فإن الشاب المسمى قيد حياته خالد بن عبد الوارث، البالغ من العمر 25 سنة، التحق بصفوف تنظيم “داعش” في سوريا منذ أزيد من سنتين، حيث كان يقاتل إلى جانب عدد من المغاربة المتحدرين منطقة الشمال.

وتعد هذه الحالة الثالثة من نوعها سجلت على مستوى إقليم شفشاون، حيث سبق وأن لقي شابان آخران حتفهما بسوريا في إحدى جبهات القتال.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد