- Advertisement -

- Advertisement -

استئنافية الرباط تقضي بسجن ” الشعرة ” أصغر مقاتل مغربي بداعش

أصدرت الغرفة  الجنائية الأولى بمحكمة الاستئناف بالرباط المكلفة بالإرهاب اليوم الخميس حكما يقضي بالسجن النافذ لسنتين، في حق الطفل أسامة الشعرة، المنحدر من مدينة طنجة، وخمس سنوات في حق والده أحمد الشعرة، بتهمة الإرهاب والانضمام إلى منظمة إجرامية تشكل خطرا على الأمن الوطني.

وكان الطفل أسامة الشعرة قد اشتهر بعد انتشار صورة له يظهر فيها وهو يحمل سلاح كلاشينكوف بسوريا بعدما التحق بوالده هناك في سنة 2013، قبل ان يعودا بكل مفاجئ في رمضان الماضي، إلى بيتهما في مدينة طنجة ليتم إلقاء القبض عليهما بعد ذلك

وكانت السلطات الأمنية المغربية، قد تسلمت “أبو حمزة”، المنحدر من منطقة بني مكادة بمدينة طنجة، الصيف الماضي، بعد وقوعه في قبضة الأمن المغربي، خلال عملية شاركت فيها المخابرات الفرنسية، في أواسط شهر غشت 2014.

وجاء سقوط “الشعرة” الذي كان يوصف بأنه أخطر قيادي مغربي في صفوف التنظيم الإرهابي “داعش”، الذي ينشط في سوريا والعراق، بعد أسابيع من عودة نجله الأصغر أسامة، إلى مدينة طنجة، قادما إليها من تركيا رفقة أمه وبعض أفراد عائلته.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد