- Advertisement -

- Advertisement -

عروض إبداعية احتجاجا على غياب حقوق الانسان في الحدود مع مليلية المحتلة + صور

نظم 3 نشطاء مناهضين للسياسات الرسمية الاسبانية والمغربية في مجال الهجرة، اليوم الاثنين 13 ابريل 2015، عروضا بهلوانية في السياج الحدودي الفاصل بين مدينتي الناظور ومليلية المحتلة، تحت شعار “نرفض الحدود.. الحدود ضد حقوق الانسان”.

وتحاول مجموعة من المنظمات الاسبانية عبر نشطائها التعريف بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان التي تعرفها الحدود الفاصلة بين مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين وباقي التراب المغربي، حيث يتم التعامل بقسوة وعنف مع المهاجرين القادمين من دول جنوب الصحراء، إلى درجة سقوط بعضهم قتلى في بعض الاحيان.

كما يأتي الاحتجاج الذي نظمه النشطاء البهلوانيين الثلاثة في إطار لفت الانتباه إلى خطورة الاتفاقيات والقوانين التي تحاول الدولة الاسبانية سنها للحد من تدفق المهاجرين الافارقة، والتي تتعارض مع التزامات اسبانيا في مجال حقوق الانسان.

صور : José Palazón

 

integrantes-Pallasos-Rebeldia-desnudan-Melilla_EDIIMA20150413_0404_14

صور : José Palazón
صور : José Palazón
صور : José Palazón
صور : José Palazón

03 04 05 06 11 22

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد