- Advertisement -

إحباط محاولة تسلل 200 مهاجر إفريقي لسبتة وأنباء عن مقتل ثلاثة منهم

أحبطت عناصر القوات المساعدة المغربية فجر يوم الثلاثاء محاولة تسلل أزيد من 200 مهاجر إفريقي غي شرعي ينحدرون من دول جنوب الصحراء، نحو مدينة سبتة المحتلة.

وحاول المهاجرون الأفارقة العبور لمدينة سبتة سباحة وآخرون عبر تسلق الجدار الحديدي الفاصل بين المغرب والثغر المحتل، وذلك لتشتيت انتباه العناصر الأمنية المغربية، التي نجحت في إفشال هذه المحاولة.

وكالة أوروبا بريس أكدت مصرع ثلاثة مهاجرين قضوا غرقا قبل الوصول لشاطئ مدينة سبتة المحتلة، في الوقت الذي نفت فيه السلطات الأمنية المغربية حسب ذات المصدر العثور على أية جثة.

ذات الوكالة أشارت إلى أن الغرقى ينحدرون من دولة الكاميرون حسب ما أكدته مجموعة من المهاجرين الغير الشرعيين داخل سبتة المحتلة تنتمي لنفس الدولة الإفريقية.

واستفرت عناصر الحرس المدني الإسباني كافة قواتها لمراقبة الحدود الوهمية الفاصلة بين الثغر المحتل والأراضي المغربية، وتكثيف الحملات الأمنية على طول الساحل لمنع محاولات وصول المهاجرين الأفارقة.

وكان بضع عشرات من المهاجرين الأفارقة الغير الشرعيين قد تمكنوا صباح يوم أمس الإثنين من الوصول إلى أحد شواطئ سبتة المحتلة انطلاقا من شاطئ بليونش عبر استخدام قوارب خشبية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد