- Advertisement -

- Advertisement -

” الخلفي ” يحضر حفل تتويج أجمل حي بطنجة

احتضن بيت الصحافة بمدينة طنجة، مساء يوم أمس الجمعة 5 فبراير من شهر الجاري، أطوار الإعلان عن جائزة مسابقة ابن بطوطة لأجمل حي بطنجة في نسختها الثانية.

الحفل المنظم من طرف مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية، تميز بكلمة افتتاحية ألقاها السيد “ربيع الخمليشي”، حيث ركز على عفوية المبادرة الشعبية التي أطلقها شباب مدينة طنجة وهي المبادرة التي لقيت تجاوبا وتتبعا وطنيا ودوليا كبيرا، الأمر الذي دفع المرصد بتنظيم هذه المسابقة من أجل خلق جو من التنافس الأخوي بين الساكنة.

من جهته أكد “مصطفى الخلفي” وزير ا لإتصال الناطق باسم الحكومة بالمغرب، على الإبداع الكبير الذي أبرزه شباب مدينة طنجة، المدينة التي أصبحت تشرف المغرب عبر العالم حسب حد قوله، متشرفا في كلامه بالعلامة الطنجي الراحل”عبد الله كنون”.

كما عرف حفل الإعلان عن الجوائز كلمة كل من رئيس بيت الصحافة، وكلمة جهة طنجة تطوان الحسيمة، بالإضافة الى كلمة عمدة مدينة طنجة “محمد بشير العبدلاوي”، الذي اعتبر أن ساكنة مدينة طنجة تتميز بالرقي والإبداع، كما عرف اللقاء حضور رؤساء الأربع لمقاطعات بني مكادة، وأيضا لعمدة مدينة طنجة السابق”فؤاد العماري”، وابن مدينة الجديدة الشاغر المغربي الكبير “محمد بوحلو”، وعملاق الأغنية المغربية “محمود الإدريسي”، الذي أكد أنه جد مسرور بهذه المبادرة الشعبية التي يتمناها أن تتعمم، كما عرف الحفل حضور العديد من فعاليات المجتمع المدني بطجة و بعض وسائل الإعلام، الورقية و الإذاعية و التلفزية و الإلكترونية المحلية منها و الجهوية و الوطنية و العربية والدولية.

هذا وقد استطاع حي “الإنعاش” في مقاطعة بني مكادة، الذي خطف أضواء العديد من وسائل الإعلام الوطنية والدولية، بفضل مبادرة شبابه، التي كان لها الفضل في تحويله إلى حديقة غناء ولوحة فنية تسر الناظرين، الفوز بجائزة الجمهور، في ختام مسابقة “ابن بطوطة” لأجمل حي بمدينة طنجة.

واستطاع شباب حي “الإنعاش”، إقناع جمهور عريض في صفحات التواصل الاجتماعي، بمجهوداتهم البناءة، التي منحت الحي جمالية لافتة، استقطبت تصويت الآلاف من المعجبين، ما جعل الهيئة المنظمة للجائزة، ممثلة في مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية، اختياره للتتويج بجائزة “الجمهور”، إحدى جوائز مسابقة “ابن بطوطة”، التي انطلقت في نونبر الماضي.

فبالإضافة إلى تتويجه بجائزة الجمهور، تقاسم حي “الإنعاش”، جائزة المرتبة الأولى، مع كل من حي “ابن حيين يقعان ضمن تراب مقاطعة السواني، إحدى المقاطعات الحضرية الأربعة المكونة للجماعة بطوطة” و حي “شارع أطلس”، وهما الحضرية لطنجة.

هذا في الوقت الذي حصلت فيه كل من أحياء الحي البريطاني، ابن بطوطة 1 و2، بير الشعيري، شارع أطلس، برواقة، حي الجديد- ابن بطوطة، على جوائز رمزية من طرف اللجنة المنظمة، بهدف تحفيزها على الاستمرارية في هذا المنحى الذي من شأنه أن يجعل من أحياء “مدينة البوغاز”، أحياء جميلة ونظيفة.

كما تميز هذا الحفل بضعف تنظيمي كبير، لم يكن في مستوى الحدث الجميل الذي شهدته مدينة البوغاز. وتجدر الإشارة إلى كون أن مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة، قد أطلق جائزة “ابن بطوطة” لأحسن حي بطنجة، كتفاعل منه مع الطفرة التي تعرفها المدينة، في مجال العناية بجمالية الأحياء، من طرف فعاليات المجتمع المدني .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد