- Advertisement -

- Advertisement -

مهرجان الضحك بطنجة يحتفي بـ ” عمي ادريس “

في رد على سؤال الصحافيين لماذا لا يشارك ابناء مدينة طنجة من الفكاهيين في مهرجان طنجة للضحك في الوقت الذي يشاركون فيه في مهرجانات الأخرى، أجاب السيد جمال أن الفكاهيين المنتمين لمدينة طنجة هم من أقصوا انفسهم من المهرجان واحتقروه وهاجموه، وقد اضاف مدير المهرجان قائلا في النسخة الأولى اعتمدت على 7 فكاهيين من طنجة و اعتبرتهم دعامة أساسية لنجاح المهرجان لكن تفاجئت أن ابناء طنجة هم من اعتذروا وتشرطوا في الوقت الذي حضرت فيه اسماء فكاهية كبيرة على المستوى الوطني امثال محمد الجم و ذعبد الخالق فهيد و باسو وزواج و غيرهم، حيث هناك منهم رفض اخد أي اجر.

إدارة المهرجان هاجمت أيضا رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة حيث أكدت أن الجهة لم تدعم نهائيا المهرجان، حيث تعامل إلياس العماري بتجاهل كبير مع مدير المهرجان، حيث قال مدير المهرجان ” مشيت عندوا-أي رئيس الجهة- وقال خليها لمرة أخر ونتكلموا “،

هذا واضافت إدارة المهرجان ” تأكدنا بالملموس أنه إذا بغينا الدعم من طرف الجهة خصنا نعملوا شي حاجة على الكيف.” و في نفس السياق أكدت إدارة المهرجان أن الدعم المالي الذي حصلت عليه ادارة المهرجان في النسخة الأولى 5 ملايين سنتيم و ان دعم هذه السنة لم يتجاوز 7 ملايين سنتيم و التي لم يتم تسلمها لحدود الساعة. و في سياق متصل اعتبرت ادارة مهرجان طنجة للضحك ان مهرجانها يتميز باختلاف كبير عن باقي المهرجانات الأخرى و لعل ذلك يبرز أساسا من خلال شعر المرفوع من طرف ادارة المهرجان لنحمي معا البيئة. كما قامت ادارة المهرجان  بتقديم الشخصية المحتفى به في المهرجان –عمي ادريس- الذي بدأ عمله في الراديو سنة 1958 و في التلفزة سنة 1961 حيث انجز برامج كانت تضاهي انداك برامج امريكية.

هذا وقد كشفت ادارة المهرجان خلال الندوة الصحفية المنعقد ببيت الصحافة مساء يوم أمس الأربعاء عن برنامج مهرجان طنجة للضحك الذي سوف ينظم في الفترة الممتدة ما بين 29 و 31 يوليوز من الشهر الجاري بمسرح البلدي الحداد بمنطقة العوامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد