- Advertisement -

- Advertisement -

الدرك البحري بالمضيق يطلق عملية البحث عن البحارة المفقودين بعد ضغط المجتمع المدني

تحركت مصالح الدرك الملكي البحري بالمضيق في موضوع إختفاء ثلاثة بحارة كانوا على متن قارب للصيد التقليدي المسمى ” إنتصار ” بعرض سواحل المتوسطي.

وبحسب مصدر مسؤول، فإن مصالح الدرك الملكي البحري بالمضيق، عملت على التنسيق مع نظرائها بكل من شفشاون والحسيمة، وجندت فرقا وآليات ومعداتها اللوجيستيكية للبحث عن القارب المفقود، والوصول إلى البحارة المختفين.

و أشار المصدر، أن ما عقَّدَ عملية تحديد إحداثيات القارب المفقود، هو عدم إشعار البحارة المفقودين مصالح البحرية الملكية بميناء المضيق، عند إعتزامهم الخروج لمزاولة نشاطهم البحري.

جانب من احتجاج البحارة والمجتمع المدني
جانب من احتجاج البحارة والمجتمع المدني

من جانب آخر كان نشطاء من المجتمع المدني وعدد كبير من البحارة قد نظموا اليوم الاحد وقفة احتجاجية أمام مقر الدرك الملكي البحري بميناء المضيق للمطالبة بالتحرك من أجل البحث عن البحارة الثلاثة المفقودين، مهددين بشل الحركة الاقتصادية بالميناء إذا لم تتحرك فرق البحث.

وكانت أنباء تحدثت أن ثلاثة بحارة إختفوا يوم الخميس 28 يوليوز الجاري، بعد رحلة صيد إعتيادية على متن القارب المسمى ” إنتصار ” للصيد التقليدي  مما جعل أسر البحارة يطلقون نداءات من أجل تكثيف البحث عن ذويهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد