- Advertisement -

العدل والإحسان بالمضيق تدين الاعتداء على بيت مشمع لقيادي بالجماعة

اصدرت جماعة العدل والإحسان بمدينة المضيق، بيانا كشفت فيه عن تعرض بيت حسن مستيتف، عضو جماعة العدل والإحسان، المشمع بالمضيق يوم الخميس 29 غشت 2019 للاقتحام وتكسير بابه والعبث بممتلكاته وسرقة متاعه من طرف مجهولين، في ظل غياب ما اعتبرته أي حراسة من السلطات العمومية التي شمعته بدون سند قانوني منذ يوم 12 يونيو 2019.

وحملت الجماعة بالمضيق، السلطات المحلية مسؤولية عدم حراسة البيت بعد تشميعه وضياع المتاع والمحتويات التي كانت بداخله بعد أن أصبح مستباحا وعرضة للسرقة، منددت بتصوير بعض مرافق وأمتعة البيت ونشرها في بعض المواقع الإعلامية بشكل مضلل، في انتهاك صارخ لحرمة المسكن وحرمة الحياة الخاصة المنصوص عليها في الدستور المغربي والمواثيق الدولية والقانون الجنائي.

وجدد بيان الجماعة، “التنديد باقتحام وتشميع البيت في غياب صاحبه بدون سند قانوني، ولا ذكر للأسباب التي كانت وراء تلك الحملة المسعورة التي شملت بيتين آخرين بتطوان، وعدم توصل المعني بالأمر بأي قرار في الموضوع من أية جهة كانت رغم سلوك جميع المساطير القانونية”، مؤكدا على أن إغلاق البيوت شأن قضائي ولا يحق لأية جهة مهما علا شأنها أن تقوم به نيابة عن القضاء.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد