- Advertisement -

- Advertisement -

عودة التهريب عبر معبر “طاراخال 2” بسبتة بعد شهر من التوقف

استأنف نشاط التهريب عبر معبر طارخال 2 بسبتة المحتلة، صباح اليوم الثلاثاء،  بعد سماح السلطات الاسبانية بدخول ممتهني التهريب مجددا بعد أزيد من شهر على الإغلاق، وسط انتقادات داخلية في سبتة بعدم تفعيل أية خطة أمنية من شانها تنظيم حركة العبور.

وعرف معبر طاراهال 2، الذي نشط فيه التهريب في الساعات الأولى من صباح اليوم، عبور حوالي 3500 شخص من الرجال على الأقدام مصحوبين بعربات مجرورة باليد، تستعمل في تحميل البضائع المنقولة من مستودعات مدينة سبتة صوب بقية التراب المغربي، بحسب اليلطات الاسبانية.

من جانب ٱخر لم يتم السماح للعربات بالعبور نحو سبتة، في انتظار انتهاء الأشغال بشكل تام بالطريق الرابطة بين النقطة الحدودية وباقي طرقات المدينة المحتلة بشكل يسمح للسيارات بالمرور بسلاسة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد