- Advertisement -

- Advertisement -

طنجة تحتضن لقاءا وطنيا لمناقشة “أي مستقبل لقطاع الطب الخاص في المغرب؟”

 

تنظم النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر، فرع عمالة طنجة – أصيلة، ندوة وطنية يوم السبت 14 دجنبر حول موضوع “أي مستقبل لقطاع الطب الخاص في المغرب؟

وحسب بلاغ للجهة المنظمة، تستشرف هذه الندوة، المنعقدة على هامش المؤتمر السنوي السادس للنقابة، “مستقبل القطاع الصحي الخاص، على ضوء تقييم تجربة الاستثمارات الأجنبية في المستشفيات الجامعية بالمغرب، وانعكاسات ذلك على المصحات والعيادات الخاصة”.

وأضاف البلاغ أن المشاركين في الملتقى سيتطرقون أيضا إلى “الانعكاسات المحتملة لعزم وزارة الصحة الاستعانة بالأطباء الأجانب وفتح المجال لهم للاشتغال في المغرب بدعوى سد الخصاص الحاصل في الأطر الطبية (..) عوض حل المشاكل التي تعاني منها المستشفيات الوطنية والمتعلقة بالتسيير وقلة التجهيزات والمعدات الطبية وارتفاع معدل ساعات العمل”.

ويعتبر الملتقى السنوي للنقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر مناسبة لمناقشة مستجدات الساحة الوطنية التي تهم مهنيي الصحة، مثل خوصصة التكوين الطبي والصيدلي والمستجدات التشريعية والقانونية، إضافة إلى مدارسة المقترحات والتوصيات التي من شأنها الرقي بالمنظومة الصحية عموما. كما يعتبر الملتقى فرصة للتذكير ببعض المطالب كالحماية القانونية والتغطية الصحية والاجتماعية، والتي سيتطرق إليها الأطباء بالتفصيل خلال فعاليات الملتقى.

وسيشارك في الندوة ممثلون عن الهيأة الوطنية للأطباء والنقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر والنقابة الوطنية للطب العام والجمعية الوطنية للمصحات الخاصة، وبعض الفعاليات الطبية.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد