- Advertisement -

فيروس كورونا يعود ليطل برأسه من جديد ويصيب مستخدم بمرتيل

عاد فيروس كورونا ليطل برأسه من جديد بمدينة مرتيل بعد أن سجل مستشفى سانية الرمل المختص بحالات مرضى الفيروس صفر حالة خلال الأسبوع الماضي عقب مغادرة أربع مصابين للمركز لاستكمال تدابير العزل بالمنزل وفق البروتوكول الجديد الذي أصوت به وزارة الصحة العمومية.

واستقبل مركز التكفل بمستسشفى سانية الرمل صبيحة يوم عيد الفطر ( الأحد ) مستخدم بإحدى تعاونيات الحليب بتطوان، بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقد أثبت التحاليل المخبرية التي أجريت للمستخدم الذي ينحدر من مدينة مرتيل أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد 19).

وجاء اكتشاف هذه الحالة، إثر إخصاع عمال التعاونية صباح الثلاثاء الماضي، للفحص والتحليل المخبري، ليتم التأكد، بعد مرور خمسة أيام من إجراء هذه التحاليل من هذه الحالة التي تم وضعها صباح يوم العيد في العزل الطبي لإخضاعها للبروتوكول الاستشفائي .

وحسب المصادر نفسها فإن زوجة المستخدم المذكور تم إخضاعها بدورها للحجر الصحي في انتظار إخضاعها للتحاليل للتأكد من مدى انتقال عدوى فيروس كورونا إليها.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد