- Advertisement -

- Advertisement -

ارتفاع مقلق في عدد الإصابات بفيروس كورونا بسبتة المحتلة

عادت حالات الإصابة بوباء كورونا بمدينة سبتة المحتلة للارتفاع مجددا، بعد أن كانت المدينة تقترب من التعافي كليا بتسجيل صفر حالة ما دفع بسلطات المدينة إلى التخفيف من قيود حالة الطوارئ.

ووفق مندوبية الصحة بمدينة الحكم الذاتي، فقد بلغت الحالات النشيطة المصابة بالوباء إلى ثلاثة وثلاثين حالة، بعد أن سجلت المدينة 22 إصابة دفعة واحدة عقب حضور بعض المصابين لحفلة عيد ميلاد.

وتخضع ثلاثين حالة للحجر المنزلي، وفق البروتوكول المعمول به منذ اليوم الأول لتفشي الفيروس بمدينة سبتة المحتلة، وهي الإصابات التي يكون أصحابها في حالة صحية جيدة ولا يعانون من أمراض مزمنة.

وتتوزع الحالات الثلاث داخل المستشفى الجامعي، ما بين حالتين تخضعان للحجر الطبي بالجناح المخصص لمرضى كوفيد19، في حين تم وضع حالة واحدة بقسم العناية المركزة.

وبلغت عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا بسبتة المحتلة منذ اليوم لتفشي الفيروس 215 حالة، تعافت منها 176 حالة، في وقت بلغ عدد الوفيات 4 حالات.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد