- Advertisement -

- Advertisement -

حكومة سبتة المحتلة تصدم مسلمي المدينة بسبب عيد الأضحى

قررت حكومة سبتة المحتلة، إلغاء شعيرة عيد الأضحى هذه السنة. وستكون اول مرة يحرم فيها مسلمو المدينة من إقامة الشعيرة الدينية على الرغم من تقييدها بمجموعة من الإجراءات.

ووفق ما أوردته الصحف المحلية بالمدينة،فالقرار يأتي بسبب تدابير حالة الطوارئ ونزولا عند توصيات وزارة الصحة، حيث تم منع جميع مظاهر التجمعات والاحتفالات بالمدينة، كما تم تأجيل جميع المهرجانات الثقافية إلى ما بعد شهر شتنبر القادم.

وأضاف المصدر، ان القرار الذي اتخذه خوان فيفاس رئيس الحكومة المحلية، تسبب في إلغاء الاجتماع الذي كان مقررا بين مندوبية الصحة واللجنة الإسلامية للتشاور حول ترتيبات عيد الأضحى المبارك.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد