- Advertisement -

- Advertisement -

منطقة خضراء تتحول لفضاء خاص بمقهى في مرتيل

رخصة غامضة للتحايل على السلطات

تواصل صاحبتي مقهى بمرتيل في شارع الرماني بحي الشبار الجديد بمرتيل خلال الساعات الباكرة من كل صباح تهيء منطقة خضراء بغرض استغلالها كمساحة إضافية لمقهى ABUELA، حيث قامتا بترصيفها بمادة (التوفنة) وإيصالها بالكهرباء، كمقدمة للاستيلاء عليها وإلحاقها كفضاء خاص بزبناء المقهى، في خرق سافر للقانون والحق الجماعي لسكان تجزئة رمال (كاراشو) في ذلك الفضاء المخصص للمنطقة الخضراء.

وقع عدد من سكان الحي والتجزئة عريضة يستعدون بعد إكمالها لوضعها لدى عامل عمالة المضيق الفنيدق ووزير الداخلية

ولتضليل السلطات وإيهام المعترضين، تدعي صاحبتي المقهى حصولهن على ترخيص من الجماعة الترابية لمرتيل يسمح لهن باستغلال تلك المنطقة الخضراء، غير أن شمال بوست تأكدت من مصادر مسؤولة أن الجماعة منحت رخصة خاصة باستغلال الملك الجماعي المتمثل في الرصيف المقابل للمقهى، وليست لاستغلال المنطقة الخضراء التي لا يسمح بمنح رخص الاستثناء فيها ويعاقب زجريا على الترامي على تلك الفضاءات كما هو منصوص عليه في قوانين التعمير، سيما القانون رقم 66-12 وكذا الدورية المشتركة رقم 17-07 المتعلقة بالمراقبة وزجر المخلفات في ميدان التعمير والبناء، والتي خولت سلطلة المراقبة وتحرير المحاضر للسادة القياد من اجل متابعة المتراميتان على المنطقة الخضراء.

ووقع عدد من سكان الحي والتجزئة عريضة يستعدون بعد إكمالها لوضعها لدى عامل عمالة المضيق الفنيدق ووزير الداخلية، كما يستعدون لسلك مختلف المساطر القانونية والنضالية لإيقاف خرق القانون ووضع الجميع أمام الأمر الواقع.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد