- Advertisement -

- Advertisement -

استمرار البحث عن المتورطين في محاولة تهريب أطنان من الحشيش بالميناء المتوسطي

ترديد أسماء المهربين قد يكشف عن شبكات كبيرة تستغل النقل الدولي

تتواصل التكهنات والاتهامات حول المسؤول عن شحنة المخدرات التي تم إحباط محاولة تهريبها بالميناء المتوسطي والتي قدرت ب25 طن.

حيث تشير مصادر إلى تورط الملقب “العوار” أيضا في محاولة تهريب تلك الكمية الضخمة من الحشيش على مثن شاحنة للنقل الدولي، قبل أن يتم اكتشاف أمرها وحجزها من طرف جمارك وأمن الميناء المتوسطي.

وكانت شحنة المخدرات داخل شاحنة متوقفة طوال صباح اليوم بالميناء لإتمام إجراءات التصدير المعمول بها في هذا الصدد قبل أن تحوم الشكوك حول صحة توصيل الرسوم الخاص بالميناء من طرف احد مستخدمي شركة “TEMSA” ومباشرة بعد اشعار السلطات ثم إخضاع الشاحنة للمراقبة بجهاز “السكانير” حيث تبيّن ان الشاحنة محملة برزم من المخدرات على طول المقطورة.

وتواصل المصالح الأمنية تحقيقاتها للوصول إلى شبكة المهربين الذين يقفون خلف هذه الكمية الضخمة التي حاولوا تهريبها عبر الميناء المتوسطي.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد