- Advertisement -

- Advertisement -

حصانة الدفاع تنتهك مرة أخرى بشفشاون

تخريب مكتب المحامي مصطفى عجاب

تعرض مكتب المحامي ” مصطفى عجاب” بمدينة شفشاون لاعتداء  فاضح على حقوق الدفاع وحصانته، المحددة في المواد 58 و59 من قانون مهنة المحاماة.

ووفق مصدر بهيئة المحامون بتطوان، فلم يكتفي المعتدي بالاستيلاء على المكتب وتخريبه وإتلاف معالمه، وسرقة وتبديد محتوياته، بما فيه أرشيف ثلاثين سنة من العطاء والمؤازة والدفاع عن حقوق الانسان، وما يحتويه من وثائق تقع تحت حماية السر المهني، تطاول المعتدي امام تفرج النيابة العامة على الواقعة وعدم تحمل مسؤوليتها، ضد أحد أجنحة العدالة ألا وهي هيئة الدفاع، ليعتدي الظالم حتى على الحديقة التابعة لمكتب المحامي عجاب .

وأضاف المصدر، ” نعم واقعة مكتب المحامي بالدار البيضاء، تعاد بالجوهرة الزرقاء شفشاون التي ستلبس في اليومين القادمين السواد احتجاجا وتنديدا بهذا الاعتداء المفضوح، في وقفة الكرامة التي ستقول كلمتها، والتي لا يمكن ان تمر مرور الكرام ، وسيكون لها ما بعدها، فحصانة الدفاع خط أحمر ومكتب المحامي له حصانة تحمي حقوق المتقاضين وأسرارهم قبل ان تحمي شخص المحامي ، لذلك لا يمكن أبدا التساهل او طأطأة الرأس لاي موجة كيفما كان حجمها فقد بلغ السيل الزبى” .

واضاف المصدر، ” هو الموقف الذي عبر عنه نقيب هيئة المحامين بتطوان محمد كمال مهدي الذي كان في مستوى الحدث وسيتقدم الوقفة الاحتجاجية التي ستحتضنها شفشاون ، منددا بهذا التعدي الصارخ الذي لم يحترم لا مؤسسة النقيب ولا حرمة وحصانة الدفاع ولا القوانين المنظمة للمهنة ، وهو الموقف أيضا الذي تبناه جل المحامين داخل وخارج الهيئة الذين عقدوا العزم للوقوف وقفة رجل واحد دفاعا عن الحق في معركة الكرامة “.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد