- Advertisement -

- Advertisement -

أصيلة..الأمن يمنع العشرات من الساكنة الولوج للشاطئ

عمدت السلطات المحلية بمدينة أصيلة، أمس الثلاثاء 4 غشت الجاري، على منع المواطنين من ولوج الشواطئ، وذلك تنفيذا للإجراءات الاحترازية من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتناقل عدد من نشطاء شبكات التواصل الإجتماعي بمدينة أصيلة، عددا من صور توضح تدخل عناصر أمنية التي عملت على منع العشرات من الساكنة التي توافدت على الشاطئ المقابل لمحطة القطار والمعروف بـ “شاطئ الوقاية”، من الإبحار.

هذا وتحرص سلطات المدينة على التطبيق الصارم للإجراءات الموصى بها، بالرغم من أن المدينة لم تسجل أي إصابة بفيروس “كوفيد19” اللهم حالة وافدة ، دخلت إلى المدينة سرا وتعود لعامل بشركة رونو يسكن بطنجة.


وبرغم أن المدينة لم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا المستجد، إلا أنها مازالت تصنف ضمن المنطقة 2 نظرا لكونها تابعة لإقليم طنجة.

وتجدر الإشارة إلى كون أن ما العديد من الأصوات بالمدينة تطالب بتصنيف أصيلة ضمن منطقة رقم1 ليتمكنوا من ممارسة أنشطتهم بصورة عادية واستمتاعهم بالاصطياف خلال موجة الحرارة التي تعيشها مختلف المدن هذه الأيام.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد