- Advertisement -

- Advertisement -

كورونا تخطف الأديب المغربي محمد أديب السلاوي

عن سن يناهز 81 سنة إلى إلى دار البقاء أمس الاربعاء 5 غشت 2020 الأديب والاعلامي الاستاذ محمد اديب السلاوي بعد ما أصيب بفيروس كورونا المستجد.

الفقيد كان قد نقل قيد حياته إلى غرفة الإنعاش بمستفى محمد السادس، بطنجة متأثرا بأعراض فيروس كوفيد 19، قبل أن يفارق الحياة زوال امس الأربعاء، مخلفا حالة من الحزن والألم في الساحة الثقافية والاعلامية التي فقدت برحيله واحدا من اهراماتها وروادها.

وولد محمد أديب السلاوي بمدينة فاس، وعمل صحافيا منذ سنة 1963 في عدة صحف مغربية، منها جريدة “العلم” وجريدة “الأنباء” وجريدة “الحركة”، كما عمل مستشارا إعلاميا بعدة منظمات ثقافية ووزارات منها : المكتب الدائم للتعريب بالرباط، ووزارة التربية الوطنية، ووزارة المياه والغابات، ووزارة الصيد البحري، ووزارة التكوين المهني، كما شغل بين سنة 1984 وسنة 1989 منصب رئيس تحرير بمجلة القوات الجوية بالمملكة العربية السعودية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد