- Advertisement -

- Advertisement -

انتحار كاتبة مغربية بهولندا بعد تلقيها تهديدات بالقتل

وضعت الكاتبة الهولندية، المغربية الأصل، نعيمة البزاز، حدا لحياتها بعد أن انتحرت، أمس السبت، عن عمر يناهز 46 عاما، بعد صراع طويل مع الاكتئاب، والمشاكل النفسية الناتجة عن كتاباتها.

الخبر أعلن عنه الكاتب المغربي الهولندي عبد القادر بنعلي عبر حسابه الرسمي على ”تويتر“، في العاصمة أمستردام.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الراحلة كانت تعاني من أزمة نفسية حادة جراء المشاكل التي سببتها لها كتاباتها الجريئة والتي انتقدت فيها عنصرية الهولنديين وهاجمت فيها أيضا الأفكار الرجعية لرجال الدين المسلمين.

وتضيف المصادر الإعلامية أن المعنية بالأمر ظلت ولسنوات تتلقى تهديدات بالقتل من طرف أعداء كتبها وهو ما جعلها تصاب باكتئاب حاد لتقدم في نهاية المطاف على الانتحار.

للإشارة فإن نعيمة الباز رأت النور في بلدة تيغسالين الأطلسية سنة 1974، لتهاجر رفقة والديها إلى هولندا سنة 1978 حيث درست واشتغلت هناك بعد تخرجها، واستقرت بالعاصمة أمستردام لتنجب طفلين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد