شركة مناولة خاصة متهمة بخرق القانون في قطع عدادات الماء والكهراباء للمواطنين

أوضحت لجنة محلية باقليم المضيق الفنيدق، أن شركة للمناولة تسمى MIRATEC تقوم بنزع عدادات الماء والكهرباء للمواطنين باقليمي تطوان والمضيق الفنيدق بطريقة تعسفية ودون سند قانوني، في خرق سافر لكل القوانين الجاري بها العمل.

وكانت اللجنة المحلية للنضال من أجل طرد أمانديس، قد أوضحت في بلاغها أن مستخدمي الشركة المكلفة بشكل غير قانوني بقطع التزود بالماء والكهرباء عن المواطنين يقومون بخرق القانون المنظم لعملية إشعار المواطنين باقتراب قطع تزودهم بالماء والكهرباء، حيث ينفذون هذه العمليات بشكل غير قانوني وبعيد عن شروط دفتر التحملات الموقع مع شركة التدبير المفوض أمانديس.

وكان مسؤول سابق لشركة أماندرس بمصلحة الزبائن “ع. بنطالب” وهو عضو فعال بحزب العدالة و التنمية قد قام بتفويت خدمة قطع الماء و الكهرباء عن المواطنين الزبناء لشركة مناولة لنجله دون احترام لبنود كناش التحملات واتفاقية التدبير المفوض حيث شرعت شركة نجله في ممارسات تعسفية ضد المواطنين الزبناء تحت مرأى وتواطؤ الشخص المسؤول و هو ما دفع المتضررين إلى رفع شكاياتهم إلى تنسيقية مدنية محلية بالمضيق معنية بمتابعة خروقات الشركة التي استفحلت في ظل تحمل الشخص المذكور للمسؤولية بالشركة المعنية قبل احالته على التقاعد.

ويؤكد مسؤولون في التنسيقية أن شركة نجل المسؤول السابق في أمانديس تمارس تعسفات في حق المواطنين للاستفادة من مبالغ مالية كغرامات لتأخرهم عن الأداء الذي لا يتجاوز في غالب الأحيان بضعة أيام بشكل غير قانوني.

من جانب آخر كان مستخدمون بالشركة المذكورة قد اتصلوا بشمال بوست مؤكدين أنهم يشتغلون دون احترام لمساطر مدونة الشغل حيث أنهم يعملون تحت رحمة مشغليهم بشكل غير قانوني وضد المصلحة العامة للمواطنين.

مقالات أخرى حول
,