- Advertisement -

الكاتب التطواني “خالد أقلعي” في ضيافة المركز الثقافي الأندلس بمرتيل

- Advertisement -

علمت ” شمال بوست” من مصادر مطلعة أن المركز الثقافي “الأندلس” بمرتيل سينظم  لقاء مفتوحا مع القاص والروائي خالد أقلعي حول قصته”بدر الدين وطاقية الشفاء” الفائزة بالجائزة العربية مصطفى عزوز لأدب الطفل بتونس دورة 2013، ويشارك في اللقاء كلّ من محمد أنقار، والبازي، وذلك يوم الجمعة 23 ماي 2014 ابتداء من الساعة السادسة والنصف مساء.
وكانت قصة “بدر الدّينوطاقية الشّفاء” لخالد أقلعي فازت بالجائزة الثانية (الجائزة العربية  مصطفى عزوز لأدبشمال بوست الطفل التيينظّمها منتدى أدب الطفل بتونس منذ عام 2003، بتمويل من البنك العربي التونسي، ودعممن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)…)، بينما آلت الجائزةالأولى للكاتب التونسي عبد الله بن يونس، واحتلّ الكاتب الجزائري شاكر مساعديةالمركز الثالث. كما كانت لجنة تحكيم الجائزة تكونت من مجموعة من الأسماء الأدبيةالعربية المهمّة مثل: الدكتورة فاطمة الأخضر الكاتبة والأكاديمية التونسيةالمعروفة(رئيسة اللجنة)، والدكتور محمد بدوي رئيس اتحاد الكتاب التونسيين، والناقدةالجامعية الدكتورة جليلة الطريطر، والكاتبة الجامعية الدكتورة زهرة جلاصي، والروائيالعراقي المعروف عبد الرحمن مجيد الربيعي ممثّل الألكسو.

 

وحسب المصادر علّلت لجنةتحكيم الجائزة قرارها بخصوص قصة” بدر الدين وطاقية الشفاء” في هذه القصةمقارنة بين ثلاثة أنماط من السلوك ينتصر فيها الميل إلى التواضع وطلب العلم علىحساب قيم المادة، والاستهلاك، والاستهتار..وفيها أيضا استلهام ذكيّ للموروثالثقافي، أي التجذّر في منظومة القيم التقليدية الصالحة مع الانفتاح على الفكرالعقلانيّ والثقافة المعاصرة. كتابة هذه القصة جيّدة من حيث قالبها السردي، ومن حيثالحبكة والتشويق وبناء الشخوص».

ومما يجدر ذكره أن  فضاء تطوان المتخيّل يشكلّ المكانالذي تدور فيه أحداث القصة(جبل درسة، باب العقلة، المطامر، ورياضالعشّاق).

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد