- Advertisement -

اشتباكات عنيفة بين مهاجرين أفارقة ومغاربة بحي العرفان بطنجة

- Advertisement -

شهد مجمع العرفان بمنطقة بوخالف بطنجة، قبل قليل، اشتباكات عنيفة بين مغاربة وأفارقة، بدأت بالتراشق بالحجارة وتطورت إلى حرق شقة وكسر زجاج سيارات، قبل تدخل عناصر الأمن لاستعادة السيطرة على الوضع.

وحسب شهود عيان فإن الأمر بدأ باشتباك بين شبان من سكان الحي وبعض المهاجرين غير النظاميين أفارقة، حول شقة يقول السكان إنها تستغل للدعارة وتعاطي الكحول، حيث طالب الشبان المهاجرين الأفارقة بوقف هذه الأنشطة، لكن الأمر تطور إلى أعمال عنف بين الطرفين.

وحسب رواية المهاجرين الأفارقة، فإن الشبان المغاربة قاموا برشق الشقة بالحجارة، ثم عمدوا إلى إضرام النار فيها، ما دفعهم إلى مواجهتهم، في حين يقول سكان آخرون إن الشقة كانت بالفعل محط شكايات عديدة بالنظر لمزاولة “أنشطة مشبوهة” داخلها.

ويتبادل الطرفان الاتهامات حول حرق الشقة، ففي حين يقول الأفارقة إنهم تعرضوا لعمل إجرامي، يصر الشبان المغاربة على أن المهاجرين غير النظاميين هم من أضرموا النار في الشقة عمدا لافتعال أزمة.

وكانت عناصر الأمن قد حلت بمكان الاشتباكات بأعداد كبيرة، وتوزعت حول أحياء مجمع العرفان لتستعيد السيطرة على المنطقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد