- Advertisement -

ذئاب تهاجم قطعان الماشية بشكل غير مسبوق في شفشاون

- Advertisement -

تعرف منطقة عين الرامي وغابة عين الرامي، المتاخمة لجماعة دردارة ومدشر أمكري التابع لإقليم شفشاون، رعبا كبيرا بين السكان، خلال هذه الأيام، بسبب هجمات متتالية لأعداد كبيرة من “الذئاب” على قطعان الماعز والأغنام،
ولم يسبق أن عرف الرعاة هذا الشكل المخيف من الهجمات من قبل الذئاب، الأمر الذي خلق رعبا كبيرا في أوساط مربي الماشية، وبات من الصعب الائتمان على الماشية أثناء عمليات الرعي، خاصة أن الذئاب تهاجم قطعان الماشية بأعداد كبيرة لا يستطيع أمامها الرعاة التصدي أو الدفاع عن ماشيتهم.
ويعتبر تجمع مربي الماعز من أكثر المتضررين من هجوم الذئاب على قطعانهم، خصوصا أن التجمع في ذمته قطيع من الماعز المستورد من إسبانيا، والمنسوب إلى سلالة “مورسيانا” كانت مديرية الفلاحة، قامت بتوزيعه على أكثر من 60 كسابا، في إطار دعم مشاريع مخطط المغرب الأخضر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد