center

ساكنة حي الجنوي تتخوف من انهيار منزل آيل للسقوط وتطالب بتدخل السلطات

يسود القلق والرعب مجموعة من السكان بحي الجنوي وجامع الكبير في المدينة العتيقة بتطوان بسبب أحد المنازل العربية العتيقة والآيل للسقوط في أي لحظة.
المنزل المسمى ” دار الشوردي ” يقع بالقرب من جامع الكبير بدرب ” البنانيو ” والمقام فوق مجموعة من منازل حي الجنوي.
وطالبت الساكنة من السلطات المحلية والجماعة الحضرية لتطوان بضرورة التدخل العاجل للوقوف على حجم الخطورة التي أصبح يشكلها المنزل المذكور على سلامة وامن المواطنين، والضرر البالغ في الأرواح والممتلكات التي قد يخلفها انهيار المنزل العتيق في أي لحظة.
ومنذ فاجعة عمارات بوركون بالدار البيضاء والساكنة المجاورة للمنزل المذكور تعيش في هلع وخوف دائم مخافة تكرار نفس المأساة بتطوان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد