- إشهار -

رئيس جمعية (حقوقية) وهمية يحاول التشهير بطبيب بمستشفى سانية الرمل بتطوان

يحاول رئيس مزعوم  لجمعية وهمية تدعى “الكرامة لحقوق الانسان” التشهير بطبيب بالمستشفى الاقليمي سانية الرمل بعدما حال هذا الطبيب دون استمرار رئيس هذه الجمعية الوهمية والسمسرة في معانات المرضى الذين يقصدون المستشفى لتلقي العلاج خاصة القادمين من منطقة بني حسان.

وكان الطبيب قد تقدم قبل سنتين بشكاية للنيابة العامة بعدما حاول الرئيس المزعوم للجمعية الحقوقية الوهمية والتي لا تتوفر على الوثائق القانونية، ابتزازه من أجل الحصول على مبلغ مالي، كما قام بإخبار ادارة المستشفى بتعرضه للابتزاز من طرف هذا الرئيس النصاب.

وعلمت “شمال بوست” أن رئيس جمعية “الكرامة لحقوق اﻹنسان” شخص لم يكمل تعليمه الابتدائي، ولديه سوابق عدلية بتهم الابتزاز والنصب، قضى في إحداها مدة سجنية، كما ان جمعيته وهمية ولا تتوفر على الوثائق القانونية للاشتغال بتطوان، الشيء الذي يضع المسؤولين الذين يتعاملون مع مثل هذه الاطارات الوهمية ومن بينهم مندوب وزارة الصحة بتطوان، أمام سؤال المسؤولية القانونية في تلقي الشكايات التي تكون في غالبيتها من أجل الابتزاز او التشهير خاصة انها صادرة عن جمعيات غير مسؤولة وغير مرخص لها.

فندق
- Advertisement -

- Advertisement -

وعرفت السنوات الاخيرة ظاهرة تأسيس الجمعيات الحقوقية التي يفتقد مؤسسوها للثقافة الحقوقية والتي لا يتوفر أغلبهم على الشهادات الجامعية أو التكوين في مجال حقوق الانسان، الشيء الذي يؤثر على العمل الحقوقي الجاد ويسيء لسمعة الجمعيات الحقوقية المهنية والمسؤولة.

وفي هذا السياق ينتظر ان تعقد مجموعة من الاطارات الحقوقية والجمعوية المسؤولة على مستوى جهة طنجة تطوان اجتماعا لتدارس هذه الاعمال المشينة وأيضا لتشكيل لجنة لمتابعة ملف ابتزاز الطبيب (م.ل) الذي يتعرض لمضايقات كبيرة بسبب نشاطه الحقوقي وتصديه للمظاهر السلبية والشاذة بمستشفى سانية الرمل.

وحصلت شمال بوست على عريضة مفتوحة موقعة من طرف مجموعة من الجمعيات المدنية والحقوقية التي تعلن تضامنها مع الطبيب (م.ل) والتي تطالب كلا من وزير الصحة والمسؤولين الجهوين والمحليين بضرورة التدخل من أجل وقف الفوضى والعنف الذي يتعرض له الاطباء، وأيضا من أجل وقف فوضى الشواهد الطبية التي تعرض كل طبيب لا يخضع لارادة السماسرة بمستشفى سانية الرمل للتشهير والمضايقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد