- إشهار -

صفحات فايسبوكية لنشر فضائح الفتيات بولاية تطوان تستنفر الأجهزة الأمنية

استنفرت إحدى الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك الأجهزة الأمنية بتطوان، بعد قيامها بانتهاك الحريات الشخصية لعدد من الفتيات بولاية تطوان ونشر صورهن في أوضاع مخلة بالحياء العام مع أرقام هواتفهن، وسيرهن الذاتية.

- Advertisement -

- Advertisement -

ويهدد القيمين والمشرفين على هذه الصفحة الفتيات الواردة صورهن بالصفحة وأخريات على قائمة الانتظار، بنشر مزيد من الصور تتعلق بعلاقاتهن الشخصية مع شباب من أعمارهن، أو تلك التي التقطت في جلسات حميمية، مما زرع الرعب في صفوف الفتيات الورادة أسمائهن وصورهن، وخوفا من انكشاف أمورهن وخاصة مع آبائهن.

وينتظر أن تباشر الأجهزة المكلفة بمحاربة الجريمة الإلكترونية في نسف هاته الصفحات، التي تلقى إقبالا مهما من كلا الجنسين، خاصة في صفوف المراهقين الذين يجدون متعة في تصفح وارتياد هذه الصفحات كما فعلت سابقا مع صفحة ” سكوب تطوان “.

 

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد