- Advertisement -

حزب الاستقلال ينفي أخبار اختفاء وسرقة لوحة برتوتشي ويؤكد وجودها بالرباط

- Advertisement -

أصدر حزب الاستقلال عبر موقعه الرسمي اليوم الأربعاء بيانا يوضح فيه ما تداولته وسائل الإعلام بخصوص اختفاء وسرقة اللوحة الفنية للرسام العالمي مريانو بروتشي من مقر مفتشية الحزب بتطوان في ظروف غامضة.شمال بوست

وأكد بيان الحزب على أن اللوحة الفنية المذكورة هي ” جزء من الإرث التاريخي للوطن والحزب وهي في ملكية حزب الاستقلال بالاعتماد على كل المرتكزات والمستندات والمسوغات التاريخية والقانونية ” مؤكدا نقلها للمقر المركزي للحزب بالرباط ” قصد عرضها على ذوي الخبرة والاختصاص من أجل صيانتها وتوفير الشروط والظروف الملائمة لعرضها مستقبلا ” ، خاصة يضيف البيان ” بعد اختفاء جزء كبير ومهم من التراث التاريخي للحزب بالإقليم، وتعرض العديد من منشورات الحركة الوطنية ورموزها للسطو والضياع “.

وشدد حزب الاستقلال على حقه في ” اتخاذ كل التدابير القانونية والقضائية للدفاع عن مؤسسات الحزب، ومتابعة كل من ثبت تورطه في هذه الحملة المسعورة أمام القضاء ” معتبرا أن ” الحملة المغرضة والمسعورة التي يتعرض لها حزب الاستقلال في شخص أمينه العام، بمختلف وسائل التجريح والترهيب والقذف من قبل بعض المأجورين ” هي فقط مجرد جزء من مخطط محبوك من قبل جهات معروفة  من أجل ” تصفية حسابات سياسوية ضيقة وترجيح مواقف أطراف سياسية اعتاد أصحابها على الاصطياد في الماء العكر” على حد وصف البيان.

وكانت الجمعية الوطنية لمحاربة الفساد بتطوان قد وضعت مؤخرا شكاية لدى الوكيل العام بالرباط تتهم فيها ” حميد شباط ” الأمين العام لحزب الاستقلال و” محمد الصالحي ” مفتش الحزب بتطوان بالسرقة وخيانة الأمانة بسبب اختفاء لوحتين فنيتين من مقر مفتشية الحزب بتطوان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد