- إشهار -

تدخل أمني لمنع مسيرة احتجاجية لساكنة مدينة أصيلة ضد أمانديس + فيديو

حالت قوات الأمن العمومية بمدينة أصيلة، أول أمس الجمعة، لمنع الساكنة من تنظيم مسيرة احتجاجية  ضد غلاء أسعار الماء والكهرباء.

وعقب صلاة الجمعة خرج العشرات من المحتجين في مسيرة رفعوا خلالها شعارات منددة بالارتفاع الصاروخي في فواتير الماء والكهرباء بعد الزيادات الأخيرة التي أقرتها حكومة بنكيران لإنقاذ المكتب الوطني للماء والكهرباء من الإفلاس.

ومنعت قوات الأمن المحتجين من التوجه نحو مقر وكالة ” أمانديس ” مما دفعهم للاكتفاء بتنظيم وقفة احتجاجية، في وقت ظلت فيه عناصر الأمن تحاصر الساكنة لمنع من التحرك.

فندق
- Advertisement -

- Advertisement -

وطالب المحتجون خلال الوقفة برحيل ” أمانديس ” ورفع يدها عن تدبير قطاع الماء والكهرباء بالمدينة، وتدخل السلطات المحلية للحد من الزيادات الأخيرة التي باتت تثقل كاهل السكان، مستنكرين ما وصفوه بـ “الصمت المريب إزاء ضرب القدرة الشرائية للمواطنين”.

ورافعت خلال الآونة الأخيرة سلسلة الاحتجاجات بمدن الشمال ضد الارتفاع الكبير في فواتير الماء والكهرباء التي تصدها الشركة الفرنسية المفوض لها بتدبي القطاع بمدن الشمال.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد