- Advertisement -

شمال بوست تحاور الفنان المسرحي التطواني جمال العاقل

- Advertisement -

– الوضع الثقافي والمسرحي بتطوان يعرف انتكاسة حقيقية

– الفنان المسرحي أو الفاعل الثقافي بات يستجدي الدعم من القيمين على القطاع و المشرفين على تسيير الشأن العام مما انعكس سلبا على الحركية المسرحية و الثقافية عامة

جمال عاقل فنان مسرحي له غيرة كبيرة على المسرح بتطوان. يكشف القناع في هذا الحوار ل” شمال بوست” عن الوضع الثقافي والمسرحي بتطوان، ويتكلم بطلاقة عن مسابقة مواهب الغد لجمعية مهرجان الحمامة بتطوان.

 

• جمال بصفتك كاتبا عاما لجمعية مهرجان الحمامة بتطوان، ومدير دورة مسابقة مواهب الغد. ما هو جديد هذه الدورة، وما هي صعوباتها؟

** بداية شكرا لجريدة ” شمال بوست” التي ما عهدناها إلا حاضرة و مدعمة لكل التظاهرات و المناسبات. بالنسبة لي كفنان مسرحي وكمنشط ثقافي بالمدينة أعتبر اختياري للإشراف على هذه الدورة لمسابقة مواهب الغد،التي تنظمها جمعية مهرجان الحمامة و التي يساهم فيها و يدعمها عدد من الوجوه الثقافية و الفنية بالمدينة كالفنان التهامي الحراق والفنانة وفاء العسري و الملحن الفنان مصطفى مزواق والفنان عادل الشمالي و الفنان الشاب معتز أبو الزوز، تكريما و تشريفا و تكليفا و منعطفا هاما في مسيرتي الفنية. قد يتساءل البعض عن سبب تكليف فنان مسرحي للإشراف على برنامج اختيار مواهب غنائية و لهم أوضح نقطة في غاية الأهمية، و هي أن من عشق المسرح و ترعرع على الركح و نهل من أب الفنون لا بد أن يكون على إلمام بجميع الأنواع الفنية باعتبار أن المسرح هو أصل كل الفنون و عنه تفرعت و انبثقت، فعلى الخشبة يضطر الممثل للتمثيل و استخدام الحركة و الرقص و الغناء، و بالتالي عليه أن يكون على دراية تامة بكل هاته الفنون .

* كيف ترى كفنان واقع الوضع الثقافي بتطوان؟

شكرا لطرحك هذا السؤال الهام و المحوري، فبصفتي كاتبا جهويا للنقابة… يقع على عاتقي عبء ثقيل جدا ألا و هو الرقي بالوضع الثقافي و الفني بالمدينة، هذه المدينة التي عرفت المسرح قبل غيرها و استمتع سكانها بعروضه منذ 1860 تعرف انتكاسة حقيقية في هذا المجال و بات الفنان المسرحي أو الفاعل الثقافي يستجدي الدعم من القيمين على القطاع و المشرفين على تسيير الشأن العام مما انعكس سلبا على الحركية المسرحية و الثقافية عامة، مما أفقد المدينة هويتها. هذا الوضع نحاول ما أمكن أن نتجاوزه و أن نعمل على تحريك عجلة الأنشطة الثقافية و المسرحية من خلال أنشطة دورية و مهرجانات سنوية كالمهرجان الدولي لمسرح الطفل الذي وصل إلى الدورة 13 في غياب دعم بعض الجهات التي تكتفي بتقديم منحة لا تتجاوز 3000 درهم وهذا نعتبره بالنسبة لمؤسسة جمعية مسرح الشمال تقصير كبير بالنسبة للطفولة بالمدينة التي قدم فيها أول عرض مسرحي لمسرح الطفل .

* وما هو جديد كم في عالم المسرح؟

*** بمناسبة اليوم العالمي للمسرح سنقوم بتقديم مسرحية بعنوان “مغامرات جحا” يوم الأحد 29 فبراير 2015 بدعم من وزارة الثقافة في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمسرح يوم 27 مارس2015 ، و تقديم مسرحية” الحاج المنشار” بدعم من مسرح للا عائشة بالمضيق والفنيدق في أبريل و في إطار المشاريع الثقافية نحن بصدد انطلاق مشروع (مشروع مبادرة المسرح للجميع ) و هو مشروع اختيار المواهب المسرحية من داخل جمعيات الأحياء بالمدينة وهذا المشروع نتمنى أن يحظى بالدعم والمساندة لأنه يساهم في تنمية الأحياء و نشر ثقافة المسرح والفن الراقي بالمدينة.

** تفكرون في تنظيم مهرجان الحمامة في أبريل؟ ماذا عن ذلك؟

بالنسبة لمهرجان الحمامة الجهوي نعتبره تكميلا لبرنامج الجمعية حيث أننا نحاول أن يكون لتطوان مهرجان يستقبل فنانين في مجالات مختلفة و المهم هو إدماج الفنان المحلي في هذا المهرجان ليكون لمدينة تطوان مهرجان يهتم بالتراث المحلي ، ذلك أنه سيكون ثمة يوم خاص بالتراث المحلي بمشاركة شيوخ “العيطة الجبلي” و كذلك سيمفونية الأجواق النسوية بتطوان ومشاركة الفنان التهامي الحراق في الحفاظ على الأغنية الصوفية للزاوية الحراقية بتطوان و كدالك فنانين شباب، والذين شاركوا في مسابقات عربية ووطنية من جهة طنجة- تطوان. ومما يجدر ذكره أن جمعية مهرجان الحمامة بعد إنهاء مشروع مواهب الغد بالنسبة للأغنية ستبدأ في مشروع مواهب الغد في المسرح بشراكة مع جمعية كوميديا أرت التي يرأسها الفنان الكوميدي عبد الكريم الجبلي في مشروع بعنوان” المسرح في حينا” لاختيار ممثلين من كل حي لجمع ممثلين موهوبين للمشاركة في الملحمة المسرحية التي ستقدمها في مهرجان الحمامة في أبريل وانطلاق المشروع سيبتدئ في اليوم العالمي للمسرح يوم 27 مارس 2015، وبهذه المناسبة أشكر السيد محمد الثقال المدير الجهوي لوزارة لثقافة بجهة طنجة – تطوان، والفنانة السوبرانو سميرة القادري على دعمهم المتواصل لهذه المشاريع و موعدنا في اليوم العالمي للمسرح.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد