تنظيم ” داعش ” يستقطب خبير معلوميات تطواني

رغم الضربات الاستباقية التي وجههتها الأجهزة الأمنية للخلايا النائمة بشمال المغرب التي تعمل على تجنيد شباب المنطقة للاتلحاق بالتنظيم الإرهابي ” داعش ” إلا أن عملية الاستقطاب والتهجير نحو ساحات القتال بسورية والعراق ما زالت مستمرة.

آخر ضحايا الفكر الوهابي المتطرف خبير إعلاميات تطواني ومسؤول بإحدى الشركات بالمنطقة الصناعية بمرتيل وصاحب شركة للدعاية والإشهار “محسن مصباح”.

الخبر تلقته أسرة الشاب ” محسن ” ومقربيه بصدمة قوية خاصة وأنه لم تكن تظهر عليه أية علامات للتطرف الديني، وهي التوجيهات التي يتلقاها هؤلاء الشباب من طرف مجنديهم لعدم إثارة الانتباه وتحين الفرصة المناسبة للالتحاق بعناصر التنظيم ” القتالي ” في سورية والعراق

ومازالت مدينة تطوان تصنف كقاعدة خلفية لتنظيم داعش بشمال المغرب، والمصدر الأول على المستوى الوطني، وهذا ما حذرت منه العديد من التقارير الاستخباراتية الأجنبية وخاصة الإسبانية

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد