نائب رئيس حضرية تطوان يفضح تورط موظف جماعي في ملفات خطيرة

أعلن أحد نواب رئيس الجماعة الحضرية لتطوان، التي يقودها حزب العدالة والتنمية، أنه بصدد إعداد ملف حول الخروقات الخطيرة التي تورط فيها أحد الموظفين الجماعيين الذي ينشط أيضا في المجال (الصوحفجي)، وعزمه تقديمه للنيابة العامة لتفتح تحقيقا فيه.

وأورد المستشار الجماعي الذي يعمل محاميا بهيئة تطوان، أن الموظف المذكور سبق وتورط في عدد من ملفات الفساد منها تفويت قطعة أرضية في ملكية الجماعة (جزء من المحجز البلدي) بحي السكنى والتعمير، لأحد الأشخاص، كما عدد النائب الجماعي مجموعة من المعطيات الخطيرة التي تضع الموظف في خانة الشبهة، وذلك من خلال تعليقات له على الفايسبوك،

وعلمت شمال بوست أن رد فعل نائب رئيس الجماعة الحضرية جاء بعدما تم الكشف عن قيام هذا الموظف بانتحال مجموعة من الأسماء المستعارة في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، والقيام بمهاجمة رؤسائه وعدد من الاشخاص الآخرين، ويذكر أيضا أن هذا الموظف الذي سبق أن شغل منصب رئيس قسم المنازعات حسب المستشار الجماعي، يعمل أيضا مع بعض المصالح في السلطة المحلية حيث يقوم بإعداد تقارير ونقل أخبار حول تحركات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والنشطاء الحقوقيين… مستفيذا من تجربته السابقة عندما كان عون سلطة متدرب ومستغلا أيضا إحدى المواقع الرقمية التي أنشأها بغرض الابتزاز والادعاء بانتمائه للجسم الصحفي، حيث يقدم نفسه في الملتقيات والانشطة الجمعوية والسياسية ك”صوحفجي” متناسيا مهنته الأصلية كموظف بالجماعة الحضرية لتطوان.

جانب من تعليقات نائب رئيس حضرية تطوان في الفايسبوك
جانب من تعليقات نائب رئيس حضرية تطوان في الفايسبوك

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد