مؤسسة عبد القادر السدراوي تحتفي بأطفال جمعية ” أولادنا” بتطوان

إحياء لذكرى الفاعلة الجمعوية فاطمة السدراوي، أحيت مؤسسة عبد القادر السدراوي، التي تترأسها حفيظة السدراوي ، مساء يوم السبت 9 مايو 2015 بنفس المقر،حفلا فنيا واجتماعيا، خصص لأطفال جمعية ” أولادنا”، حيث عرف مشاركة 50 طفلا وطفلة تابعين للجمعية المذكورة.

وقد تزين الطفلات بزي ” الشدة” التطواني الذائع الصيت، فيما تزين الأطفال بجلا بيب ذات طابع تقليدي. وقد عرف هذا الحفل حضور لأعضاء مكتب الجمعية، حيث استمتع الجميع بألوان متنوعة من الموسيقى الروحية والطربية.

وفي تصريح، قالت رئيسة جمعية ” أولادنا”، إن الجمعية تحرص كثيرا على الاهتمام بكل حاجيات الأطفال اليتامى، الذين توفر لهم كل الحاجيات التي يرغبون فيها، من ملبس ومأكل ورعاية. كما أنها تهتم أيضا بتعليمهم، وإعطائهم منحة رمزية للالتحاق بالمدارس الابتدائية، وتوفير ما يحتاجونه من لوازم مدرسية وتطبيب. وأضافت رئيسة الجمعية، بخصوص الدعم، أن هناك دعم هام من طرف مؤسسة عبد القادر السدراوي، ومن بعض الجهات، لكن هذا الأخير يظل، مع ذلك، دعما رمزيا.

ومن الجدير بالذكر أن جمعية ” أولادنا” كان تأسيسها سنة 1973 بمبادرة من فاطمة السدراوي، وهي جمعية تعنى بشؤون الأيتام ورعاية الأطفال، حيث ندرت هذه الفاعلة الجمعوية النشيطة نفسها لخدمة الطفولة والمجتمع.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد