تأهيل مطرح نفايات الفنيدق سيحد من تأثيراته على سكان المنطقة

أكدت حكيمة الحيطي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة، أن مشروع توسعة وإعادة تأهيل المطرح العمومي لجمع النفايات بالفنيدق، سيمكن بعد انطلاق العمل به في يوليوز القادم وإزالة المطرح العشوائي تماما، من الحد من التأثيرات السلبية على ساكنة المنطقة وتلوث المحيط والروائح الكريهة.

وأوضحت الحيطي، خلال زيارة تفقدية لمشروع تأهيل المطرح العمومي بالفنيدق الذي كلف غلافا ماليا يقدر بنحو 40 مليون درهم، أن هذا الأخير سيتضمن محطة للفرز وأخرى للمعالجة ، تستقبل وفق معايير بيئية مضبوطة من 120 الى 250 طن من النفايات يوميا، مع استحضار تزايد عدد الوافدين على المنطقة خلال فصل الصيف والتوسع الديموغرافي والعمراني المضطرد الذي تعرفه المنطقة .

واضافت  الوزيرة، ان برنامج التأهيل البيئي سواء المتعلق بالمياه العادمة او النفايات على اختلاف اشكالها يوفر آليات تدبير المرافق البيئية من الجيل الجديد واحداث منظومات عصرية وناجعة استنادا الى شروط ايكولوجية دقيقة ومواصفات بيئية ملائمة تضمن تدبيرا مستداما للمياه العادمة وللنفايات من أجل المساهمة في تحسين جاذبية المدن المعنية الحضرية والسياحية، وكذا توفير شروط عيش كريم للساكنة المحلية، خاصة وان جهة طنجة تطوان تعرف تطورا اقتصاديا وبنيويا مضطردا يستوجب المواكبة.

كما قامت الحيطي، بزيارة ميدانية تفقدية لمحطة معالجة المياه المستعملة (تامودا باي ) بالجماعة القروية العليين بالمضيق، حيث إطلعت على مراحل المعالجة التي تشمل إزالة النفايات الصلبة عبر مصفتين آليتين تلقائيتي التشغيل، والمعالجة الأولية لإزالة المواد العضوية والمعدنية السهلة الترسب، والمعالجة البيولوجية لازالة التلوث الكربوني عبر حوضين للتهوية وتصفية المياه .

كما اطلعت الوزيرة على طرق المعالجة الثلاثية بالمحطة ،التي تعالج يوميا 31 الف متر مكعب من المياه المستعملة وتغطي حاجيات نحو 170 الف نسمة ، والمخصصة لتصفية المياه القادمة من المعالجة البيولوجية قبل التطهير واعادة استخدام المياه للري أو صرفها في وادي نيكرو،وكذا طرق معالجة الحمأة البيولوجية السميكة لانتاج الغاز الحيوي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد