“فورد” الامريكية تستعد لفتح معمل لصناعة السيارات بطنجة

تستعد شركة صناعة السيارات الأمريكية “فورد”، لفتح مصنع تابع لها بالمكنطقة الحرة الخاصة بصناعة السيارات بمدينة طنجة “Tanger Automotive City”. 

وحسب صحيفة “تيل كيل”، فإن هذا المشروع سيتم الاعلان عنه بشكل رسمي في ندوة بمدينة الدار البيضاء في 26 ماي، وسيحضر الندوة رئيس مجلس ادارة الشركة الامريكية ويليام كلاي فورد الابن، ووزير الصناعة المغربي مولاي حفيظ.

وأضافت الصحيفة المغربية، أن مصادرها لم تتوصل إلى التاريخي الحقيقي لافتتاح الشركة مصنعها بطنجة، إلا أنها رجحت سنة 2017 بداية انطلاق هذا المشروع، بالنظر إلى اتفاقية أبرمها المغرب مع شركة “رونو” الفرنسية  سنة 2012 التي تقضي بعدم منافستها من طرف أي شركة لمدة 5 سنوات.

هذا وتجدر الاشارة، أن شركة “فورد” الامريكية تعد من الشركات العملاقة في صناعة السيارات بالعالم، وتضم حوالي 70 مصنعا لتركيب وصناعة “ماركاتها” في مناطق عديدة موزعة بمدن عالمية مختلفة.

وكانت كل من شركتي “فولزفاكن” الألمانية و”هيونداي” الكورية، قد أبدتا في وقت سابق، رغبتها في إنشاء وحدات صناعية خاصة بهما في مدينة طنجة، على غرار منحى المجموعة الفرنسية “رونو”، التي افتتحت في فبراير 2012 مصنعا تابعا لها في منطقة ملوسة شرق مدينة طنجة.

وتوفر مدينة السيارات بطنجة (طانجي أوتوموتيف سيتي) ،التي تعد منصة صناعية متكاملة مخصصة أساسا لمهن صناعة السيارات، نظاما متماسكا ومدعما للمزايا التنافسية يرتبط بموقع هام وجذاب على مقربة من ميناء طنجة المتوسطي ، وشبكة تجهيزات متنوعة وصلبة اضافة الى مؤهلات تنموية جهوية هامة.

وتقوم منطقة طنجة الحرة، الإطار المؤسساتي المشرف على تدبير وتطوير مناطق الانشطة والاعمال بميناء طنجة المتوسطي ووفقا لمسؤولياتها في هذا المجال بتطوير وتنمية المناطق الصناعية و اللوجستية وأنشطة الوساطة ، استنادا إلى عرض مهم للبنيات التحتية من الدرجة الاولى واحتياطي كبير من الأراضي المجهزة ونسيج صناعي متجذر.

و يحتوي هذا القطب ، الذي يهتم بالقطاعات الواعدة مثل صناعة السيارات وصناعة الطيران والخدمات الوسيطية ، على أكثر من 500 مقاولة وشركة نشيطة على وعاء عقاري يمتد لأزيد من 1200 هكتار.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد