إطلاق المرحلة الأولى في إنجاز المركب الرياضي الكبير بتطوان

شرعت مصالح ولاية تطوان في إخراج مشروع المركب الرياضي الكبير، الذي يندرج ضمن البرنامج المندمج للتنمية الاقتصادية والحضرية للمدينة (2014- 2018)، حيث رصد لهذا البرنامج  غلاف مالي تناهز قيمته 5,5 ملايير درهم، و الذي أشرف جلالة الملك على إعطاء إنطلاقته في فبراير من السنة الماضية بمدينة تطوان، حيث احتضنت ولاية تطوان يوم الثلاثاء 16 يونيو الجاري عملية فتح الأظرفة للصفقة المتعلقة بحفر الأتربة و تسوية البقعة الأرضية التي سيبنى عليها مشروع المركب الرياضي الكبير للمدينة .

ووف ما أوردته تقارير إعلامية وطنية فقد تقدمت خمس مقاولات وطنية لهاته المناقصة، إذ تم قبول جميع الملفات الإدارية في المرحلة الأولى ، ليتم إقصاء مقاولة واحدة  في مرحلة دراسة الملفات التقنية، لتتم إحالة الملفات التقنية على لجنة تقنية مختصة متكونة من المصالح التقنية للولاية ومكتب الدراسات المكلف بالمشروع ” موفيك ” والمهندس صاحب المشروع، حيث ستتم دراسة الملفات وإبداء الرأي في العروض المقدمة .

وبحسب مصدر مسؤول فإن مشروع المركب الرياضي الكبير دخل في مراحله النهائية، حيث ينتظر بعد إعلان النتائج النهائية لصفقة تسوية الأرضية التي سيقام عليها الملعب، المرور مباشرة إلى إعلان صفقة دولية من أجل إنشاء المركب الكبير، و الذي ينتظر أن تشارك في إنجازه شركات عالمية رائدة في هذا المجال.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد