center

الطفل التطواني ” يحيى ” المزداد بتشوهات خلقية يستعيد وجهه

أخيراً أظهرت القناة السابعة الأسترالية عبر برنامج سانداي نايت، الطفل التطواني يحيى الجبالي بعد العملية الناجحة التي اجريت له يوم 24 فبراير الماضي لتقويم الوجه بأستراليا.

وبدا وجه يحيى أفضل بكثير مما كان يبدو عليه قبل إجراء العملية، حيث سيمنحه شكل وجهه الجديد فرصة أكبر للاندماج بسهولة أكبر في محيطه.

وكان يحيى ” إبن جماعة سوق السبت القديم عمالة تطوان ” قد ولد بتشوهات خلقية على مستوى الرأس،  ولا يمكنه التكلم ولا السمع، ويتمتع هذا البطل بقوة وحيوية كبيرة، وبمشيئة الخالق وبعد نشر صورته وقصته على الفايسبوك من طرف أحد جيرانه والد هبة الصديقة الحميمة ليحيى.

center

وتعافى يحيى بشكل جيد، حيث يتناول طعامه بيده ويستمتع باللعب، وما زال بحاجة لإجراء عملية تجميلية على وجه، حسب ما أورد برنامج “ليلة الأحد” الذي تبثه إحدى الفضائيات الأسترالية، حيث سيتم تقويم أنفه وشفته العليا.

ونجح فريق طبي أسترالي في إجراء عملية جراحية للطفل التطواني يحيى، المولود بتشوه خلقي أفقده معظم ملامح وجهه، والذي يعاني أيضا من أنواع أخرى من الإعاقة.

3 2 5

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد