center

عاجل : تحالف مسبق بين العدالة والبام يحسم في مصير الجماعة الحضرية لتطوان

أكدت مصادر عليمة لشمال بوست أن مرشحي حزبي العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة الفائزين بمقاعد بحضرية تطوان قد غادروا مدينة تطوان ليلة أمس في اتجاه وجهة غير معلومة لحد الساعة، وذلك مباشرة بعد الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات الجماعية بمدينة تطوان.

وأضافت ذات المصادر أن الحزبان معا وقعا على تحالف مسبق خلال الحملة الانتخابية كانا مهندساه ” محمد إدعمار ” عن العدالة والتنمية ” وعبد الواحد اسريحن ” عن الأصالة والمعاصرة في حال حصول الحزبين معا على مقاعد تخول لهما تسيير بلدية تطوان بشكل مشترك ودون الاستعانة بحليف ثالث، بهدف قطع الطريق على رشيد الطالبي العلمي للعودة مجددا لرئاسة الجماعة الحضرية لتطوان.

center

وأشارت ذات المصادر أن مرشحي اللائحتين الفائزين سيعودون لتطوان عند اقتراب موعد التصويت على رئيس الجماعة الحضرية لتطوان، وذلك مخافة أي اختراق قد يتعرض له الحزبان معا من طرف المنافس القوي التجمع الوطني للأحرار.

وحصل حزب العدالة والتنمية على 23 مقعد، في حين حصل حزب الاصالة والمعاصرة على 9 مقاعد وهو ما يضمن لهما أغلبية مريحة بـ 32 مقعد من أصل 59 مقعد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد