تلاميذ ثانوية الشريف الإدريسي ينظمون حملة نظافة مؤسستهم خلال عطلتهم

 في إطار الأنشطة التربوية التي يسهر على تنظيمها النادي الثقافي الإنجليزي بثانوية الشريف الإدريسي، إنخراط التلاميذ بشكل حيوي وعفوي في حملة نظافة واسعة بالمؤسسةظن انطلقت اليوم الاثنين 16 نوفمبر 2015 وستستمر طيلة أيام عطلة الأسدس الأول.

وهمت حملة النظافة الساحة الرئيسية ببثانوية بما فيها من مناطق خضراء، وكذا الساحة المخصصة للرياضة كما عرفت صباغة الأقسام حيث قام التلاميذ بتنظيف قاعات المؤسسة و إزالة الكتابات المسيئة من على جدرانها و وضع كتابات تشير إلى ضرورة الحفاظ على نظافة المؤسسة كما قاموا بوضع الجير على أنصاف الأشجار مع طلاء بعض جدران المؤسسة وكذا مختلف مرافق المؤسسة.

وتمت الحملة في يومها الاول تحت إشراف النادي الثقافي الإنجليزي بتنسيق مع جمعية الأباء و أولياء التلاميذ حيث تهدف بالاساس الى ترسيخ سلوك المواطنة و المحافظة على المؤسسة و إحساس بالمسؤولية ، واشراك التلاميذ والتلميذات في تدبير مختلف الانشطة التربوية التي تهم المؤسسة ، خصوصا المحافظة على مختلف التجهيزات والمرافق التربوية لا سيما في الوقت الذي تعرف فيه مختلف المؤسسات التعليمية ظاهرة التخريب، وهي الظاهرة التي لا يمكن القضاء عليها الا باشراك التلميذات والتلاميذ في مثل هذه الانشطة التي تشعر التلاميذ بدورهم الاساسي في توفير محيط سليم ليس بالمؤسسة التعليمية فحسب وانما بالمنزل والحي والمدينة وقد ساهم في هذا النشاط الطاقم الإداري والتربوي بالمؤسسة، وجمعية آباء وأولياء أمور التلاميذ و بعض الفاعلين الجمعويين و التربويين بالمدينة.

هذه المبادرة التلاميذية جاءت بهدف تقوية روح التضامن بين التلاميذ المتطوعين الذين عبروا عن فرحتهم بالدعم الذي قدمه المدير عبد العزيز الحضري والمشرف التربوي رشيد شتوان و كذا رئيسة جمعة اباء ماجدة أولاد شرودة و اعضاء الجمعية و بعض الاطر التربوية و الإدارية.

12250555_764326343672369_624033640_o 12250676_764326140339056_1927190144_o 12268467_764326290339041_1665854605_o

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد