أمانديس تقدم 7 مستخدمين أكباش فداء للتهرب من خروقاتها في حق المواطنين

أوقفت إدارة أمانديس بطنجة 7 مستخدمين من المكلفين بقراءة العدادات في انتظار عرضهم على المجلس التأديبي، وبررت الشركة قرارها بارتكاب المعنيين أخطاء مهنية جسيمة أبرزها عدم قراءة العدادات وتسجيل بيانات تقديرية لا علاقة لها بحقيقة الاستهلاك.

يومية أخبار اليوم التي أوردت الخبر أكدت أن النقابة الممثلة للعمال ومباشرة بعد صدور القرار سارعت إلى إصدار بيان أعلنت فيه رفضها القاطع لهذا القرار، وطالبت بالتراجع الفوري عنه. واعتبر بيان النقابة حسب ذاj اليومية أن القرار  ما هو إلا محاولة من إدارة الشركة الفرنسية التملص من مسؤوليتها اتجاه ارتفاع فواتير استهلاك الماء والكهرباء وتقديم قراء العدادات أكباش فداء لأخطئها.

واعتبرت النقابة هذا القرار المتخذ في حق المستخدمين جائر، ويهدد بالسلم الاجتماعي وانسداد الآفاق حسب ما ورد بالبيان الصادر عن الاجتماع. وطالب البيان الإدارة بالتراجع الفوري عن هذه الخطوة التي تستهدف العمال، ومحاولة الإدارة التملص من مسؤوليتها اتجاه الأزمة، وجعلها العمال أكباش فداء.

وحذرت النقابة إدارة الشركة من أي ردة فعل من طرف عمال ومستخدمي أمانديس، في محاولتها الأخيرة الترويج للتهم الباطلة، التي ليس لها أي أساس قانوني، مستنكرة ما تحاول الإدارة تمريره من مخططات مستغلة الأوضاع الحالية.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد