مصادر أمنية تنفي خبر وفاة شابة بمعبر باب سبتة

نفت مصادر أمنية مسؤولة لشمال بوست اليوم السبت 28 نونبر 2015، خبر وفاة شابة بمعبر باب سبتة متأثرة بجراح أصيبت بها نتيجة التدافع الكبير الذي حصل خلال عملية الدخول للمدينة المحتلة.

وكانت معطيات صحفية قد أشارت أمس الجمعة إلى وفاة شابة في العشرينيات من عمرها بالمعبر بسبب الازدحام الكبير الذي يعرفه نتيجة الإجراءات الأمنية المشددة من طرف الجانبين المغربي والإسباني وتكدس المئات من المواطنين في ممر ضيق بغية العبور لسبتة المحتلة.

ويعتبر المعبر الحدودي باب سبتة وصمة عار على جبين الدولة المغربية لما يشهده من انتهاكات جسيمة وحاطة من الكرامة الانسانية، ولا تبرأ ذمة عناصر الحرس المدني الإسباني أيضا، من التورط في هذه الانتهاكات والحوادث المميتة، حيث باتت عناصر أمن الاحتلال في المدينة المحتلة على غرار الجانب المغربي، تتمادى بشكل لافت خلال الأيام الأخيرة، في ممارسات العنف في حق ممتهني وممتهنات التهريب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد