المغرب التطواني يسجل انتصاره الرابع على التوالي ويرتقي للصف الخامس

تمكن فريق المغرب التطواني من تحقيق فوز هام وهو الرابع على التوالي بالبطولة المغربية على حساب النادي القنيطري في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الأحد بملعب سانية الرمل لحساب الجولة العاشرة.

وأمام ازيد من 10 آلاف مناصر غصت بهم جنبات الملعب، استطاع اللاعبون التطوانيون فرض أسلوب لعبهم وطريقتم على الفريق الضيف وخلقوا أكثر من فرصة حقيقية للتسجيل خصوصا تلك التي أتيحت لسلمان ولد الحاج في الدقائق الأولى لكنه لم يحسن التعامل مع الكرة رغم انفراده بالحارس القنيطري ” علاء المسكيني ”

وانتظر الفريق التطواني إلى حدود الدقيقة 40 من الجولة الأولى ليتمكن مهاجمه ” زهير نعيم ” من تدوين الهدف الأول والوحيد خلال المباراة بعد كرة مرتدة من الدفاع القنيطري، سددها بيسراه في الركن الأيمن للحارس القنيطري.

الجولة الثانية عرفت تكافئا بين الفريقين رغم محاولات الزوار الخروج من الطريقة الدفاعية التي لعبوا بها في الجولة الأولى للبحث عن هدف التعديل، في الوقت الذي حاول فيه لاعبوا المغرب التطواني الاستحواذ بشكل أكبر على الكرة وامتصاص اندفاع الزوار.

وكاد اللاعب ” يونس الحواصي ” من تدوين الهدف الثاني وقتل المباراة في دقائقها الأخيرة، حيث لم يستغل خطأ فادح للحارس القنيطري الذي فشل في إبعاد الكرة لتصل لرجل المهاجم الحواصي الذي لم يحسن التعامل معها بشكل جيد وسددها في اتجاه المرمى لكن قذفته كانت صعيفة واستطاع ” المسكيني ” التصدي لها، لتنتهي المباراة على إيقاع الهدف الوحيد المسجل بالشوط الأول.

المغرب التطواني وبهذا الانتصار تمكن من تسلق سلم الترتيب ليرتقي للصف الخامس إلى جانب كل من النادي القنيطري ومولودية وجدة وحسنية أكادير بـ 14 نقطة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد