مسيرة الأساتذة المتدربين بتطوان تنتهي على وقع تدخل قوى الأمن + صور

لجأت القوات العمومية بتطوان مساء اليوم الخميس إلى استخدام القوة لمنع مسيرة الأساتذة المتدربون بمركز تطوان التي كانوا يعتزمون تنفيذها تلبية لنداء التنسيقية الوطنية والتي دعت إلى مسيرات بكافة مدن المغرب احتجاجا على العنف الذي مورس في حق الأساتذة بمركز إنزكان فيما بات يعرف بـ ” الخميس الأسود ” وللتأكيد على مطالبهم المشروعة بإسقاط المرسومين.

وانطلق الشكل الاحتجاجي للأساتذة المتدربون بساحة مولاي المهدي ” الخاصة ” من خلال وقفة احتجاجية تم محاصرتها من طرف رجال القوات العمومية وتم تحذير المحتجين عبر مكبر الصوت بضرورة فض الشكل الاحتجاجي تحت طائلة استعمال القوة.

تدخل الأمن لمنع المسيرة
تدخل الأمن لمنع المسيرة

وتحيل المحتجون على قوات الأمن من خلال قيامهم بالانسحاب من الوقفة بشكل فردي وعبر مجموعات صغيرة في حين ظل ما تبقى من الأساتذة المتدربون بساحة مولا المهدي يرددون شعارات ضد بنكيران ووزير الداخلية. حيث فوجأت قوات الأمن بانطلاق مسيرة من ساحة العدالة للمجموعات التي انسحبت من الوقفة الاحتجاجية ما دعاها إلى الركض في اتجاه شارع 10 ماي لمنع مسيرة الأساتذة المحتجين التي كانت متجهة صوب نيابة التعليم بتطوان.

ولجأت قوات الأمن إلى محاصرة المسيرة ومنعها من التقدم، ما نتج عنه تنفيذ اعتصام بالقرب من المدرسة الإسبانية ” خاصينطو ” كما لم تستعمل قوات الأمن العنف المفرط لفض اعتصام المحتجين.

1 2 3 4 5

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد