وفاة مشجع طنجاوي متأثرا بإصابته في حادث سير

إنتقل إلى دار البقاء زوال اليوم الخميس، المشجع الطنجاوي محمد الشواطي، متأثرا بإصابات تعرض لها أثناء تنقله إلى مدينة مراكش لتشجيع فريق إتحاد طنجة في مباراته مع الكوكب المراكشي في شهر دجنبر من السنة الماضية.

وقضى الراحل أزيد من ثلاثة أسابيع في قسم العناية المركزة بمستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة، حيث وصف الأطباء حالته بالحرجة نظرا للإصابات الخطيرة التي تعرض لها على مستوى الرأس والتي لم ينفع معها أي علاج.

هذا وقد علمت شمال بوست، أن صلاة الجنازة ستتم يوم غد الجمعة الرابع بعد الظهر، حيث سيوارى جثمانه في مقبرة دار مويكنة بمنطقة بني مكادة بطنجة، بحضور تمثيلية عن المكتب المسيير وكذا الطاقم التقني والإداري لفريق إتحاد طنجة لكرة القدم، وأعضاء من الترا هيركوليس.

وجدير بالذكر أن الحادثة التي أدت إلى وفاة الشاب محمد الشواطي، وقعت يوم السبت 26 دجنبر الماضي على مستوى الطريق السيار قرب مدينة أصيلة، حيث تسببت في إصابة مجموعة من مشجعي نادي اتحاد طنجة، في طريق عودتهم إلى مدينة طنجة، قادمين من مراكش.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد