أبرشان يقود المشيعين لجثمان مشجع اتحاد طنجة محمد الشواطي

شيعت زوال يوم أمس الجمعة 15 يناير، جثمان مشجع اتحاد طنجة الشاب – محمد الشواطي-، بمقبرة حي دار المويكنة بمدينة البوغاز، بعد ما أقيمت صلاة الجنازة على جثمان الفقيد، بعد صلاة ظهر يوم الجمعة بمسجد بني ورياغل.

وكما كان منتظرا، فإن الجنازة عرفت حضورا جماهيريا غفيرا قد بالألاف ينتسبون إلى الفصيل المشجع لإتحاد طنجة الترا هيركوليس، كما كانت كل مكونات النادي حاضرة في الجنازة بقيادة رئيس اتحاد طنجة لكرة القدم عبد الحميد ابرشان والكاتب العام حسن بلخيضر، وعميد الفريق أسامة غريب وبعض أعضاء الإدارة التقنية.

وقضى الراحل أزيد من ثلاثة أسابيع في قسم العناية المركزة بمستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة، حيث وصف الأطباء حالته بالحرجة نظرا للإصابات الخطيرة التي تعرض لها على مستوى الرأس والتي لم ينفع معها أي علاج.

وجدير بالذكر أن الحادثة التي أدت إلى وفاة الشاب محمد الشواطي، وقعت يوم السبت 26 دجنبر الماضي على مستوى الطريق السيار قرب مدينة أصيلة، حيث تسببت في إصابة مجموعة من مشجعي نادي اتحاد طنجة، في طريق عودتهم إلى مدينة طنجة، قادمين من مراكش.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد