تجار سبتة المحتلة يطالبون بفك الضغط عن معبر تاراخال

طالب اتحاد تجار سبتة المحتلة بمنطقة تراخال، السلطات المحلية، بفتح معبر ثان بمنطقة “بينزو” غرب المدينة من أجل فك الضغط عن المعبر الحدودي تراخال المعروف باسم باب سبتة عند الممتهنين للتهريب المعيشي.

وقال متحدثون باسم تجار سبتة المحتلة، أن فتح معبر ثان أصبح ضرورة ملحة لتفادي الضغط بمعبر تراخال وتفادي وقوع مشاكل الازدحام والفوضى أثناء دخول أو خروج الممتنهنين للتهريب المعيشي الذي يقدر عددهم بالالاف.

ودعا هؤلاء المتحدثون بفتح المعبر بمنطقة “بينزو” المحاذية لبلدة بليونش كنقطة عبور ثانية ستساهم بشكل كبير في تفادي المشاكل التي تعرفها منطقة تراخال بشكل يومي، وقد تقدم ممثلو التجار بالطلب للسلطات المحلية.

ويرى العديد من التجار أن هذا المعبر الجديد سيحل مشكل الازدحام في معبر تراخال على غرار معابر مدينة مليلية المحتلة التي توجد بها 3 معابر حدودية، الأمر الذي يجعلها الأقل في مشاكل الضغظ والازدحام مقارنة بسبتة المحتلة.

غير أن هذا الطلب يبقى رهينا بضرورة عقد اتفاق بين السلطات المحلية الاسبانية والسلطات المغربية لفتح هذا المعبر الجديد، كما أن العديد من الممتهنين للتهريب المعيشي يفضلون معبر تراخال على أي نقطة عبور أخرى ستكون في المستقبل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد