ابتدائية تطوان تنظر من جديد في قضية كاتب عام حضرية تطون

تنظر المحكمة الابتدائية بتطوان في جلسة جديدة يوم 4 فبراير القادم في ملف محاكمة “ر. أمجاد ” المكلف بمهمة مدير عام المصالح بالجماعة الحضرية لتطوان، على خلفية متابعته بالاعتداء على أحد حراس الأمن الخاص بباب المستشفى الجهوي سانية الرمل في فبراير من السنة الماضية عن طريق دهسه بسيارة المصلحة.

وكان ” أمجاد ” قد أدلى عن طريق محاميه بشهادة طبية تفيد أنه مريض خلال الجلسة الماضية التي عقدتها المحكمة يوم الخميس 24 يناير 2016 مما جعله يتغيب عن الحضور ودفعت القاضي إلى تأجيل الجلسة، حيث قام حارس الامن الذي تعرض للاعتداء لإنجاز محضر عن طريق مفوض قضائي بين خلاله أن “امجاد” يزاول مهنته بشكل عادي بالجماعة الحضرية لتطوان وأن تلك الشهادة الطبية مشكوك فيها.

وعرفت الجلسة السابقة حضور الحارس الذي تم الاعتداء عليه في الحادثة، حيث صرح للعديد من الحضور أنه حضر إلى المحكمة بعد أن قرأ الخبر في إحدى الجرائد الوطنية، مضيفا أنه تراجع عن التنازل الذي سبق أن قدمه للكاتب العام المتهم بالاعتداء عليه بعد أن تراجع الاخير عن الاتفاق الذي كان مبرما بينهما.

وتتحدث مصادر قريبة من الموضوع أن حارس الامن الخاص قد حصل على شهادة طبية جديدة تبين أنه لازال يعاني من آثار الاعتداء الذي تعرض له، كما كانت المحكمة قد قررت استدعاء الشاهدين اللذان سبق ان صرحا لدى الشرطة القضائية أنهما كانا متواجدان بباب المستشفى الجهوي سانية الرمل قصد قضاء بعض الأغراض عندما شاهدا الضحية “م.ح” الذي يعمل في الحراسة الخاصة لباب المستشفى، يقوم بمنع المتهم “ر.أ”، الذي كان على متن سيارة من نوع “رونو كانغو” بيضاء اللون وهي تحمل لوحة الجماعة الحضرية لتطوان، من دخول المستشفى حيث قام الأخير بصدم الضحية بواسطة الواجهة الأمامية لسيارته عن قصد وتركه ملقى على الأرض ودخل إلى المستشفى.

 

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد