شاحنة تدهس طالبة بطنجة وتقتلها

لفظت شابة في عقدها الثاني أنفاسها الأخيرة، زوال اليوم الجمعة،  بعدما دهستها شاحنة مسرعة، قرب المحطة الطرقية، على مستوى ساحة الجامعة العربية، بمدينة طنجة.

مصادر من عين المكان أكدت لشمال بوست أن الفتاة التي تبلغ من العمر 23 سنة، و تدرس بجامعة عبد المالك السعدي، كانت تهم بعبور الطريق إلى ممرات الراجلين رفقة زميلاتها، قبل أن تتفاجأ بالشاحنة، وهي قادمة بسرعة مفرطة من ناحية “طريق تطوان”.

هذا وقد  سلم سائق الشاحنة، نفسه إلى مصالح الأمن، فيما سادت حالة من الفوضى والذعر، نتيجة هذا الحادث المروع.

وجدير بالذكر، أن مدينة طنجة تعرف نسبا مرتفعة في حوادث السير التي تؤدي إلى الوفاة بسبب السرعة المفرطة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد